الحركة الاسلامية تكرم جيل التأسيس في إفطار رمضاني في كفر قاسم

من جيل يؤسس الى جيل يتابع المسير.. الجمعية الاسلامية للإغاثة تكمل مسيرة الخير والعطاء
تنفيذا لنظام الحركة الاسلامية الأساسي قام مجلس الشورى القطري بتعيين الدكتور على الكتناني من مدينة رهط رئيسا جديدا للجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين، والأستاذ بشير سعودي من الطيبة مديرا عاما للجمعية خلفا للأخوين المنتهية ولايتهما القانونية، الدكتور ابراهيم العمور ابو اسامة رئيس ومؤسس الجمعية، والشيخ نائل عيسى مدير عام الجمعية واللذان يعتبران الجيل المؤسس والباني لمشاريع الجمعية الاسلامية للإغاثة منذ 20 عاما مع باقي اخوانهم من كوادر وأعضاء الجمعية.
وتنفيذا لهذا القرار انعقد اجتماع مجلس ادارة الجمعية الجديد بمبادرة وحضور رئيس الحركة الاسلامية الشيخ حمّاد ابو دعابس ونائبه الشيخ صفوت فريج وبمشاركة الاخوة الدكتور ابراهيم العمور والشيخ نائل عيسى والدكتور علي الكتناني والأستاذ بشير سعودي وحضور أعضاء مجلس الادارة للجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين.
وقد استهل الحديث الشيخ حماد ابو دعابس مرحبا بالحضور حيث اثنى على عمل الجمعية الاسلامية لاغاثة الايتام والمحتاجين مشيدا بالدور الريادي للاخوة الذين اسسوا العمل وبنوه هذا الصرح، حتى وصل الى ما وصل اليه اليوم من مشاريع اغاثية تجوب البلاد في الداخل والضفة وغزة لتتجاوز حدود الوطن وتصل الى كل امة منكوبة في العالم.
ثم اشار الشيخ حمّاد بعدها الى اهمية تجديد الدماء في جمعيات الحركة الاسلامية وبناء جيل يكون اهلا لحمل الامانة والاستمرار في درب العطاء وخدمة المجتمع حتى يكون هناك من يبقي على عجلة الخدمة والعطاء متواصلة.
وفي ظلال هذا التجديد قدم الشيخ حماد الدكتور علي الكتناني الرئيس القادم للجمعية الاسلامية والاخ بشير سعودي المدير الجديد للجمعية, شاكرا كل من الدكتور ابراهيم العمور والاخ نائل عيسى على الجهود الجبارة التي بذلوها في تأسيس وتطوير الجمعية.
بعدها تحدث الشيخ صفوت فريج عن الروح الاخوية والاجواء الايجابية التي تسود هذا التغيير مؤكدا على الفضل الكبير والعظيم للدكتور ابراهيم العمور والاخ نائل عيسى، اللذان لم يبخلا بجهد حتى يصل عطاء اهل الخير عبر الجمعية الاسلامية الى كل يتيم ومحتاج. واضاف ان الاخوة الجدد عليهم حمل كبير وتحديات كثيرة وثقيلة كان يحمل اوزارها قبلهم كل من الدكتور ابراهيم العمور والاخ نائل عيسى, وعليه فان الامتحان امامهم صعب والطريق شاقة وتعاون وتكاتف الجميع في حمل هذه الامانه واجب سنسأل عنه يوم القيامة.
الدكتور ابراهيم العمور رئيس الجمعية المنتهية ولايته عبر عن سعادته وارتياحه للمسؤولين الجدد الذين سيتسلمون المهام، حيث تحرى امرهم ووجدهم اهلا للامانة والحمل الثقيل داعيا لهم بالتوفيق والسداد من الله حيث قال انه كان وما زال ابنا بارا للحركة الاسلامية وجنديا فيها ثم صار رئيسا لاحد اكبر اذرعها، وهي الجمعية الاسلامية ثم سلم الرئاسة لمن بعده وها هو اليوم يبقى بارا بحركته واخوانه يخدم مصلحة المسلمين والناس اينما كانوا.
الدكتور علي الكتناني الرئيس الجديد للجمعية الاسلامية لاغاثة الايتام والمحتاجين تحدث عن عظم الجهد الذي قام به الاخوة في الجمعية الاسلامية حيث اسسوا عملا من لا شيء وها هو اليوم يزهر خيرا الى كل ربوع الارض قاطبة مشيرا الى انه جندي في صفوف الحركة الاسلامية يخدمها من أي مكان اختير ان يكون فيه، معبرا عن سعادته ورضاه بان منَّ الله عليه بمهمة خدمة الايتام والمحتاجين والتي تعتبر امانة كبيرة وحمل ثقيل يستلمه من اناس عرفوا كيف يحملونه. سائلا المولى عز وجل ان يعينه في ترك بصمة جديدة وايجابية في مهمته الجديدة.
الاستاذ بشير سعودي المدير العام الجديد للجمعية تحدث عن حجم التحديات في ظل الاحداث المتعاقبة اليوم، مشيرا الى الجهود المضاعفة التي يجب ان تبذل في جمعياتنا مقابل ما يبذله اصحاب الجمعيات في اماكن اخرى في هذا العالم. حيث اكد على ضرورة المضي قدما في درب العطاء اللذي اسسه الاخوة وتطويره ليصل شرائح اكبر وبتنوع اكثر حتى نستطيع النهوض بمجتمعنا وامتنا الى الافضل.
وقد قام الشيخ حماد ابو دعابس باختتام الجلسة متمنيا التوفيق والسداد للرئيس الجديد الدكتور علي الكتناني والمدير الجديد الاخ بشير سعودي, شاكرا للفضل الكبير والجهد العظيم للرئيس السابق الدكتور ابراهيم العمور والمدير السابق الاخ نائل عيسى داعيا الله ان يوفق حركتنا المباركة وابنائها الى ما هو خير لامته ودينه وعباده.

تكريما لجيل التأسيس افطار رمضاني في كفر قاسم
وكانت الحركة الاسلامية قد نظمت، يوم الجمعة الماضي، إفطارا رمضانيا تكريما لجيل المؤسسين للجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين، بحضور فضيلة الشيخ المؤسس عبد الله نمر درويش وقيادات الحركة الاسلامية نائبي رئيس الحركة الشيخ صفوت فريج والدكتور منصور عباس وأعضاء مجلس الشورى القطري والاخوة أعضاء ومندوبي الجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين وعلى رأسهم الدكتور ابراهيم العمور الرئيس السابق للجمعية والشيخ نائل عيسى المدير السابق للجمعية، وبمشاركة الدكتور علي الكتناني الرئيس الجديد للجمعية والأستاذ بشير سعودي المدير العام الجديد.
وتناول الحضور الافطار وأدوا الصلاة ثم بدأ حفل التكريم الذي اداره الشيخ محمد سواعد عضو مجلس الشورى القطري وقدم فيه كلمة الشيخ المؤسس عبد الله نمر درويش الذي اثنى بدوره على الجيل المؤسس للجمعية من 20 عاما وخص من بينهم الدكتور ابو اسامة ابراهيم العمور ودعا لهم بكل خير، كما تحدث الشيخ عن أهمية دور الجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين في دعم اهلنا في الضفة وغزة والاخوة المنكوبين في سوريا وفي العديد من المناطق في العالم، كما واصى الشيخ عبد الله القيادة الجديدة للجمعية وحثهم على حفظ الأمانة التي تسلموها ودعاهم الى مضاعفة عمل وخدمات الجمعية.
الدكتور منصور عباس نائبا عن رئيس الحركة الشيخ حمّاد ابو دعابس اثنى بدوره على الاخوة من الرعيل المؤسس وتحديدا الدكتور ابراهيم العمور رئيس الجمعية والشيخ نائل عيسى مديرها والذي وصفه بـ “بلدوزر” الجمعية، وقال: ان الاخوة أدوا دورهم بكل أمانة واخلاص وحكمة واقتدار، حيث اسسوا عملا يصل خيره الى عشرات الآلاف من الأيتام والمحتاجين في الضفة وغزة ومخيمات اللاجئين السوريين وغيرهم كثير، خلال مسيرة العطاء التي استمرت 20 عاما.
الدكتور ابراهيم العمور في كلمته شكر الاخوة أعضاء ومندوبو الجمعية الذين عملوا معه عشرين عاما ، وعبر عن سعادته انه سلم الأمانة لاخوة جديرين بحملها وتمنى لهم التوفيق والنجاح في مهمتهم ، وكذلك أكد التزامه ورضاه بقرارات الحركة الاسلامية ونهجها مؤكدا انه سيبقى ابنا بارا وجنديا مخلصا للحركة الاسلامية ومؤسساتها وخصوصا الجمعية الاسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين.

د. علي الكتناني: هذه المرحلة هي انطلاقة جديدة لخدمة مشروعنا الاسلامي
وفي كلمته المكتوبة قال الرئيس الجديد للجمعية د. علي الكتناني : استاذي وقدوتي د. ابراهيم العمور اليوم تقف الكلمات عاجزة عن تقدير جهدك والثناء على عطائك وتفانيك فبك نمتدح كلمات الثناء انت والزملاء في الجمعية وعلى رأسهم الاخ الكبير نائل قلب الجمعية النابض الذي أعطى بدون حدود.
جزاكم الله عنا وعن حركتكم الشامخة خير الجزاء على عطائكم المتواصل وبذلكم المبارك وانتم تعطون اغلى ما يملك الانسان تعطون اوقاتكم عسى الله ان يثقل بذلك موازينكم ويجعل عملنا وعملكم خالصا لوجهه الكريم.
اخواني الكرام.. اود ان اشكر كل من اعطاني الثقة على حمل هذه الامانة العظيمة, وانا اعدكم جميعا اني ساحافظ على هذه الامانة واكون عند حسن ظنكم باذن الله, كما امر الله سبحانه وتعالى لقوله : (ان الله يامركم ان تؤدوا الامانات الى اهلها)، فالله عز وجل اذا احب عبدا سخره لخدمته وخدمة دينه, لذا انا اعتبر هذه المرحلة هي مرحلة انطلاقة جديدة لخدمة مشروعنا الاسلامي ومجتمعنا بشكل خاص حتى نسعى على قضاء حوائج الناس وتفريج كرباتهم. فالخلق عيال الله أحبهم الى الله انفعهم لعياله ومن فرج عن مسلم كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة.
فلا تبخلوا علينا بالنصيحة، كلنا آذان صاغية لسماع الاقتراحات حتى نبدع بإذن الله ونرتقي في المرحلة القادمة بعمل الجمعية نحو الجودة والتكامل بعون الله.
الشفافية أهم مبادئنا فالوضوح قوة، ونطمع ببركة الشورى لنتواصى دائما بالحق نعمل بروح واحدة نتحاور ونتناقش ونتوافق حسب المبدأ مصلحة الايتام ثم الجمعية فوق كل اعتبار.
واسمحوا لي باسمكم ان ندعو لاخينا بشير سعودي بالتوفيق بمهمته الجديدة لنكن جميعا على قلب رجل واحد.
والله عز وجل اسأل ان يوفقنا جميعا على اداء الرسالة وحمل الامانة واضرع اليه ان يحفظ دعوتنا وحركتنا وقيادتنا ويوفقنا لما يحبه ويرضاه.

13417433_1149153631813946_3008901195933477517_n 13418741_1149153758480600_7930793070317247985_n 13428527_1149153855147257_4982501174758001783_n 13435475_1149153645147278_9111261978709773697_n 13435493_1149153868480589_6188910877727621928_n 13445384_1149153625147280_7884726564332921178_n 13445520_1149154038480572_7729579643686353653_n

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *