الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين تقيم أمسية رمضانية وإفطار جماعي في بيت أولا- محافظة الخليل

نظم مكتب الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين في مدينة الخليل الأربعاء 01/09/2010  بالتعاون مع الجمعية الخيرية الإسلامية فرع بيت أولا، أمسية رمضانية وإفطارا جماعياً تحت عنوان “كيف ننسى”، وقد تخلل الأمسية العديد من الفقرات الإيمانية والإنشادية بالإضافة إلى فقرات الترفيه والتسلية و المأكولات والحلويات الرمضانية.

وحضر الأمسية رئيس الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين  الدكتور إبراهيم العمور، و كل من الشيخ نائل عيسى مدير الجمعية، والسيد حسين الطلالقه سكرتير النقب، والسيد منير شواهنة سكرتير الجليل، والسيد وسيم طه سكرتير المثلث، والأخ المحسن علي زبيدات .بالإضافة إلى رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية في مدينة الخليل  الشيخ القاضي حاتم البكري، والشيخ سليمان العدم رئيس بلدية بيت أولا، وعدد من الشخصيات الاعتبارية بالإضافة إلى حوالي 650 يتيماً ويتيمة وأمهاتهم من البلدة والقرى المجاورة لها .

وبدأت الأمسية بآيات عطرة من الذكر الحكيم، تلاها  كلمة ترحيب  افتتحها الشيخ القاضي حاتم البكري رحب فيها بالضيوف، مثمنا الجهود الجبارة التي يقوم بها “الإخوة في الجزء المحتل من أرضنا من اجل توفير العيش الكريم لأيتامنا”، وشكر لهم حسن صنيعهم. تلتها كلمة شكر للدكتور إبراهيم العمور بدأها بشكر لله تعالى أن  أكرمه بهذا العمل من أجل الأيتام والمحتاجين  وأيضا شكر فيها الحضور على حسن ضيافتهم .

كما تخلل الأمسية العديد من الفقرات الثقافية المتنوعة، منها الابتهالات الدينية ودعاء ومسابقات ثقافية .




أهالي الأيتام من جانبهم قدموا شكرهم الجزيل لإدارة الجمعية على حسن الضيافة والترتيبات وتمنوا تكرار مثل هذه الأمسيات التي تزيد من أواصر المحبة والتواصل فيما بينهم .

وفي نهاية الحفل، قامت لجنة تكريم الجمعية الخيرية الإسلامية _ فرع بيت أولا بتكريم رئيس وأعضاء الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين. والأخ المحسن علي زبيدات الذي رعى الإفطار الخيري  الكريم.

وفي الختام صلى الحضور المغرب جماعة، وتناولوا طعام الإفطار على مائدة الأيتام. 

 

One thought on “الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين تقيم أمسية رمضانية وإفطار جماعي في بيت أولا- محافظة الخليل

  • 2011/06/26 at 11:28 ص
    Permalink

    اناشدكم يااهل الخير والرحمه بالمساعده لي ولاولادى انني فقيره واربي 3 ابناء ايتام ومحتاجه مساعده حيث انني لم اجد ما انفق عليهم ودموعنا جفت من البكاء وضاقت بنا الدنيا ولم نجدا غير بابكم فلاتغلقوا ابواب رحمتكم في وجوهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *