8 مليون شاقل مساعدات إنسانية لغزة لعام 2009

ضاعفت إدارة الجمعية جهودها العام المنصرم لتقديم المعونات إلى قطاع غزة والضفة الغربية وذلك على اثر الحصار الذي استمر بعد الحرب دون توقف وفاق حصيلة ما قدمته من مساعدات الخمسة وثلاثين مليون شاقل من خلال المشاريع المختلفة التي ترعاها الجمعية على مدار العام.

اما المساعدات الانسانية فكانت 8 مليون شاقل.

 

هذا وقد صرح الشيخ د. إبراهيم العمور رئيس الجمعية حول تجاوب المجتمع الفلسطيني في الداخل مع حملة الإغاثة:” الحمد لله رب العالمين، لقد اثبت أهلنا كالعادة جودهم، وانتمائهم الديني والقومي لإخوانهم في الضفة والقطاع، وأننا في الجمعية الإسلامية لإغاثة الأيتام والمحتاجين، على اتصال دائم بالمؤسسات وغيرها في الداخل والخارج، ونتواصل لمعرفة احتياجات أهلنا في الضفة والقطاع من خلال مكاتبنا في الداخل الفلسطيني، وفي الضفة، وإننا إذ نهيب بأهلنا بكفالة الأيتام في هذه الفترة حيث أن الكفالة تبلغ قيمتها 120 شاقل لا غير، أو 30 دولار، وهذا التوجه نابع من تزايد توجه الأيتام للجمعية من اجل الكفالات، كما إننا نهيب بجميع الإخوة من جميع المناطق بالانضمام إلى عضوية الجمعية من اجل تيسير وصول تبرعات أهلنا لمستحقيها، وإننا إذ نشكر الرجال والنساء الذين توجهوا لنا من الداخل والخارج ودخلوا في عضوية الجمعية، ونبارك بمن يرد الانضمام، كما إننا نشكر جميع المتبرعين من الداخل والخارج، ومن دول أوروبا، ونقول لمن يريد أن يتبرع من الخارج ويكفل يتيما، يمكنه من خلال موقع الجمعية فعل ذلك”.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *